كيفية حساب الضريبة على المحلات التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة

تُمثل عملية حساب ضريبة الشركات في يومنا هذا أحد أهم البنود في قائمة اهتمام أصحاب المحلات التجارية، فهي الأداة الرئيسية التي تمكنهم من تحديد مبلغ الضريبة مستحقة الأداء للهيئة الاتحادية للضرائب.

ولكن حساب ضريبة الشركات لا يتعلق بمجرد تطبيق النسبة المئوية على ما تحققه المحلات التجارية من أرباح، بل لابد قبل ذلك من تحديد صافي الإيرادات والنفقات المتكبدة للوصول إلى صافي الربح.

لأجل ذلك فإننا نقدم لكم في مدونتنا هذه رؤية واضحة حول كيفية حساب الضريبة على المحلات التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة والتسهيلات الضريبية التي يمكن لها الاستفادة منها.

تطبيق ضريبة الشركات على المحلات التجارية

تُطبق ضريبة الشركات على ما تحققه المحلات التجارية من أرباح وفق النسب الأساسية الآتية :

  • (0%) عن الدخل الخاضع للضريبة الذي لا يتجاوز مبلغ 375.000 درهم.
  • (9%) عن الدخل الخاضع للضريبة الذي يتجاوز مبلغ 375.000 درهم.

أما المحلات التجارية القائمة في المنطقة الحرة، فإن الضريبة تُطبق عليها وفق النسب الآتية :

  • (0%) إذا حققت دخلاً يتوافق مع تعريف الدخل المؤهل.
  • (9%) إذا كان الدخل المحقق لا يتوافق مع متطلبات الدخل المؤهل.

كيفية حساب الضريبة على المحلات التجارية

تُحتسب ضريبة الشركات مستحقة الأداء على المحلات التجارية وفق الخطوات الآتية :

  • تخضع أول 375.000 محققة للضريبة بنسبة (0%) لمرة واحدة خلال الفترة الضريبية ذات الصلة.
  • تخضع المبالغ التي تتجاوز الحد المُشار إليه للضريبة بنسبة (9%).

فإذا حققت إحدى المحلات التجارية أرباحاً بلغت قيمتها خلال الفترة الضريبية ذات الصلة (5) مليون درهم وتكبدت نفقات بلغت قيمتها مليون درهم ،فإن الربح الصافي لديها يكون (4) مليون.

ويتم حساب ضريبة الشركات مستحقة الأداء على المحل التجاري وفق ما يأتي :

  • تخضع أول 375.000 درهم للضريبة بنسبة (0%) : 375.000 × 0% = 0.
  • يخضع جزء الأرباح الذي يتجاوز 375.000 للضريبة بنسبة (9%) : (4.000.000 – 375.000) × 9% = 3.625.000 درهم × 9% = 326.250 درهم.

بالتالي تكون المبالغ الضريبية مستحقة الأداء على المحل التجاري هي 326.250 ألف درهم إماراتي.

كيفية احتساب الدخل الخاضع للضريبة

تتحدد آلية احتساب المحلات التجارية للدخل الخاضع للضريبة الشركات على النحو الآتي :

  • تحديد الدخل الخاضع للضريبة بما يتوافق مع القوائم المالية المُعدة وفق المعايير المحاسبية المعتمدة في الدولة.
  • استخدام صافي الربح أو الخسارة المحاسبي كنقطة أساسية لتحديد الدخل الخاضع للضريبة.
  • إجراء ما يلزم من التعديلات على صافي الربح أو الخسارة المحاسبي لأغراض حساب ضريبة الشركات.

التعديلات التي يمكن للمحلات التجارية إجراؤها على الدخل المحاسبي

توجب أحكام قانون ضريبة الشركات على الأشخاص الخاضعين للضريبة وفي معرض تحديدهم للدخل الخاضع للضريبة ادخال ما يلزم من التعديلات عليه، حيث تشمل التعديلات التي يمكن إجراؤها على الدخل المحاسبي ما يلي :

  • المكاسب أو الخسائر المحاسبية غير المحققة والتي تعكس التغيير الحاصل في قيمة الالتزام أو الأصل قبل بيعه أو تسويته.
  • الدخل المُعفى، يشمل ذلك أرباح الأسهم والحصص والمكاسب الأخرى المحققة من حصص المشاركة.
  • التسهيلات الضريبية ذات الصلة بعمليات نقل الالتزامات والأصول داخل المجموعة المؤهلة والمعاملات المتعلقة بإعادة هيكلة الأعمال.
  • النفقات القابلة للخصم بشكل جزئي أو كلي والنفقات غير القابلة للخصم.
  • ما يتم إجراؤه من تعديلات خاصة على أي نوع من أنواع المعاملات التي تتم مع الأشخاص المتصلين أو الأطراف المرتبطة.

هل هناك تسهيلات ضريبية يمكن للمحلات التجارية تطبيقها

نعم، هناك تسهيلات ضريبية أقرها قانون ضريبة الشركات للأعمال الصغيرة، ويمكن للمحلات التجارية باختلاف أنواعها الاستفادة من هذه التسهيلات متى كانت مؤهلة لذلك وتستوف المتطلبات الآتية :

  • أن تكون قيمة إيراداتها تساوي أو تقل عن مبلغ 3.000.000 درهم عن الفترة الضريبية المعنية وجميع الفترات الضريبية السابقة التي تنتهي في أو قبل 31 ديسمبر من عام 2026 .
  • أن تختار تطبيق تسهيلات الأعمال الصغيرة لتتم معاملتها على أنها لم تحقق دخلاً خاضعاً للضريبة عن تلك الفترات الضريبية.

بالتالي فإنه متى اختارت المحلات التجارية تطبيق تسهيلات الأعمال الصغيرة لن يتعين عليها حساب دخلها الخاضع للضريبة ولا سداد أي مبالغ مستحقة تتعلق بضريبة الشركات عن تلك الفترة الضريبية .

مثال عملي على اختيار المحلات التجارية تطبيق تسهيلات الأعمال الصغيرة

يدير السيد (م) أحد المحلات التجارية في دبي، وهو شخص مقيم لأغراض ضريبة الشركات وتنتهي فترته الضريبية في 31 ديسمبر من كل عام ،لم تجاوز إيرادات السيد (م) في أي فترة ضريبية حد تسهيلات الأعمال الصغيرة البالغ 3.000.000 درهم لكل فترة ضريبية، وفي الفترة الضريبية الأخيرة المنتهية في 31 ديسمبر من عام 2025 حقق السيد (م) إيرادات بقيمة 1.000.000 .

يكون السيد (م) في هذه الحالة مؤهلاً للاستفادة من تطبيق تسهيلات الأعمال الصغيرة وفق البيانات الواردة أعلاه، ويتعين عليه اختيار التسهيلات في إقراره الضريبي.

وبذلك سيتم التعامل معه على أنه لم يحقق دخلاً خاضعاً للضريبة ،وبالتالي فإنه لن يكون ملزماً بحساب ضريبة الشركات ولن يتعين عليه سداد الضريبة مستحقة الأداء عن تلك الفترات الضريبية.

أي استفسار عن كيفية حساب ضريبة الشركات على المحلات التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة؟

يُعتبر مكتب فرحات وشركاه أحد أهم المكاتب المعتمدة في دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديم الخدمات الضريبية، بخبرتنا المحاسبية والضريبية الممتدة لأكثر من 35 عاماً، فإننا نضمن لأعمالكم تحقيق متطلبات الامتثال لضريبة الشركات وأداء الالتزامات الضريبية في مواعيدها المحددة.

مكتب فرحات وشركاه، أحد أهم الوكلاء الضريبيين المعتمدين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

دائرة البحوث والدراسات
مكتب فرحات وشركاه
دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة
للاستعلام عن الخدمة :
واتس اب (مراسلة فقط) : 971526922588
ايميل : sales@farahatco.com

whatsapp